التخطي إلى المحتوى

كان وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، الدكتور طارق شوقي، قد تفاعل مع أولياء الأمور على موقع التواصل الاجتماعي “الفيس بوك”، وذلك من خلال صفحة “اتحاد أمهات مصر للنهوض بالتعليم”.

وكانت إحدى أولياء الأمور قد أعربت عن رفضها لتطبيق النظام الجديد للثانوية العامة، لافتة أنه نظام مبهم، ولم يقوم الوزير بتوضيح تفاصيله إلى الآن، وأن كل ما قاله الوزير عن النظام الجديد ما هو إلا كلام عام، ولا يوجد أي ضمانات لحصول الطلاب على حقهم.

وأشارت أيضًا أن إلغاء نظام التنسيق للقبول في الجامعات، وإجراء امتحانات القدرات الآلية ليتم الالتحاق بالكليات لن يجعل هناك عدالة بين الطلاب، وسوف يؤدي إلى فتح باب المحسوبية.

ومن جانبه أشار وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي، أن النظام الجديد للثانوية العامة ليس له علاقة بالتنسيق، وأن الحديث عن التغيير يتضمن تغير نظام التقييم للمرحلة الثانوية، وذلك بنظام تراكمي بدلًا من امتحان واحد، بدلًا من التلقين، والإجابات النموذجية، وأن النظام الجديد لا يتعلق بالتنسيق وإنما بنظام التقييم للطلاب.

ولفت الوزير أنه يتم العمل ليلًا ونهار مع مئات الخبراء، قائلًا: “نعرف ماذا نفعل”، وأنه يتم مناقشة كل التفاصيل، ودعمها.

التعليقات