التخطي إلى المحتوى

قال عضو شعبة السكر والحلوى باتحاد الصناعات، حسن فندي، أن أسعار الحلوى للمولد النبوي الشريف هذا العام تشهد ثبات في الأسعار، وليس هناك زيادة مقارنة بأسعارها العام الماضي.

وأضاف حسن فندي، في تصريحات له، أن أغلب منتجات الحلوى تكون من خامات محلية، تتوافر في السوق المصري ما عدا نسبة قليلة فقط هي ما يتم استيراد مكوناتها من الخارج.

وكان عدد من الصناع والتجار قد أكدوا أن هناك ارتفاع في أسعار المواد الخام من الحبوب، مثل أسعار البندق، والسمسم، والحمص، والفول السوداني، بالإضافة إلى ارتفاع سعر الجوز الهند، والذي أدى إلى ارتفاع سعر كيلو الحلوى بنسبة تصل ما بين 25% إلى 32%.

ومن جانبه، أكد رئيس عام شعبة الحلويات بغرفة القاهرة التجارية، علاء عيسى، أنه على الرغم من انخفاض أسعار السكر هذا العام إلى النصف، إلا أنه قد ارتفعت أسعار المواد الخام بنسبة كبيرة، وأصبح سعر طن السكر حاليًا بقيمة 7800 جنيه، بدلًا من قيمة 14 ألف جنيه بالعام الماضي.

التعليقات